Search
Close this search box.

من النيل إلى الدانوب

أفضل حرفية مصرية في قلب فيينا

أجمل ما في الفن المصري في قلب الحي الفني النابض بالحياة في الحي السابع من فيينا، حيث يظهر كملاذًا للتصميم، ولد من رؤية إبداعية للثنائي المصري النمساوي، فيكتور سوبكي وكارولين كارنبرينغ. مستوحاة من معرضهم المشهور “من النيل إلى الدانوب”، الذي أقيم في سفارة مصر بفيينا في سبتمبر ٢٠٢٢، تجاوز الثنائي بطموح عرضهم الأولي ليفتتحا هذا المتجر المخصص للتصميم في أبريل ٢٠٢٤

لا يقتصر متجر Sobek & Schnurl على كونه متجرًا – بل هو رحلة عبر نسيج مصر الفني الغني المنسج بانسياب مع لمسة أوروبية معاصرة. كل قطعة في مجموعتهم المختارة بعناية – سواء كانت أثاثًا أو إضاءة أو فخارًا أو مجوهرات أو أعمالًا معقدة في الجبس والخشب – تتحدث عن السرد العميق للحرفية المصرية. هنا، تُعاد تصور الحرف التقليدية من خلال عدسة عصرية، مما يجعل كل عنصر ليس مجرد قطعة من الديكور بل شريحة من التاريخ مكيفة للحياة الحديثة.

تمزج الجمالية للمتجر، التي صممها المعماري الشهير فيكتور سوبكي، بين الأناقة الشرقية والأسلوب الديكوري الفني والتقنيات الحديثة، مما يضمن أن تستحوذ كل قطعة بسحرها وشخصيتها الفريدة. تعد مجموعة التصميم الداخلي للمتجر بتحويل أي مساحة بلمسة فريدة من الأناقة والأنماط.

Sobek & Schnurl  يقدم مجموعة مختارة بعناية من السجاد الكيليم المحبوك يدويًا، متوفرة بمجموعة متنوعة من التصاميم الحديثة والأحجام والألوان، مع خيارات تخصيص لتكييف كل قطعة وفقًا لذوقك الشخصي. كما يضم المتجر منتجات من القطن والكتان المصري عالي الجودة – من مناشف فاخرة إلى أغطية سرير فاخرة – كلها ترفع مستوى الحياة اليومية بلمسة من الترف.بالإضافة إلى ذلك،

مشاركة المقالة

مقالات ذات صلة

اشترك في النشرة الإخبارية المجانية للحصول على دليلك لاتجاهات الموضة ونقاط الحوار الثقافية وأخبار المشاهير والنصائح الحصرية.