Search
Close this search box.

توليف التصميم والأزياء: تشكيل الطبيعة

تأخذ الموضة إلى مكان الحدث في مصر ELLE

,
Organic architecture by Egyptian Architect Shahira Fahmy at Lucida Egypt. Image courtesy Nour El Refai for Lucida

نظرًا لتأثير العناصر الإبداعية بشكل لا ينتهي وتكملة بعضها البعض، تعرض ELLE أنماط الأزياء المميزة والإكسسوارات والديكورات، مما يعزز التناغم في التصميم.

لوسيدا

التصاميم المتعددة الطبقات تخلق الساحة لـ “لوسيدا”، أحدث مطعم في القاهرة يتميز بالأشكال العضوية التي صاغتها المهندسة المعمارية المصرية شهيرة فهمي. تمتزج الأشكال المعمارية بسلاسة مع عناصر الأزياء والفن والديكور.

يتواجد “لوسيدا” في مجمع “أركان بلازا” الموجه نحو التصميم في غرب القاهرة، المشهور بتقديمه لعروض الطهي المبتكرة، ويديره المطاعم أحمد بلطجي وفادي إسكندر.

تتميز الفضاءات الداخلية والخارجية بألوانها الطبيعية الأرضية، تتراوح بين الأحمر البني واللون الوردي. تزين هياكل أوراق النخيل والأشكال المعدنية العضوية بتفاصيل من الألباستر، مما يعكس العناصر المعمارية في كل بعد.

تعاونت المهندسة المعمارية والممثلة شهيرة فهمي مع عدد كبير من الحرفيين المصريين في المشروع. قامت استوديو “فل ورشة” بالقاهرة بتصميم الهيكل المتموج المستوحى من أوراق النخيل والذي يعتبر نقطة التركيز في المكان. يتنقل الهيكل بسلاسة بين غرف الطعام والبار والصالة والشرفة العلوية، مما يمنح الجو أجواء عضوية.

Earthy color concept by Egyptian Architect Shahira Fahmy for Lucida Egypt. Image courtesy Nour El Refai
Alabaster details at the Lucida. Image courtesy Nour El Refai

AHMED SAEDI

معروفًا بأحد أبرز مصممي الأزياء الراقية والجاهزة في مصر، يتخصص أحمد ساعيدي في تقديم المرأة الحديثة المحاربة، مزجًا بين الأقمشة غير التقليدية والتصميمات والقصات. مستلهمًا الأشكال المميزة لـ “لوسيدا”، يسعى ساعيدي لإعادة تشكيل وتنظيم الأشكال، مستلهمًا من التصاميم التفصيلية التي توجد في نخيل مصر.

Egyptian Designer Ahmed Saedi. Image courtesy Ahmed Saedi

BOTTEGA VENETA

من خلال التركيز على الحرفية ودمج رحلة سفر في كل إطلالة لـ “بوتيغا فينيتا”، صاغ ماتيو بلازي فستانًا فنيًا من الرافيا كتحية للطبيعة. بافتراض رحلة افتراضية حول العالم مع مجموعته لربيع وصيف 2024، يدعو بلازي الأشخاص الذين يرتدون الملابس إلى الانطلاق في مغامرة ملابسية.

 

Image courtesy Bottega Veneta

HERMES

لون يذكر بالنبيذ الراقي الفاخر، يحدد “روج إتش” درجة اللون البني الغني. تتجول القصات الحسية والمعاصرة خلال العشب الطويل بين الكثبان الرملية في عرض هيرميس لربيع وصيف 2024، حيث يحتفل بخفة وحداثة الأشكال، مُثيرًا جميع الحواس.

Image courtesy  Hermès

GUCCI

مع مدخل لوني جديد من الأحمر، يظهر “أنكورا ريد” كاللون الصيفي الداكن الجديد لموسم ربيع وصيف 2024. يكشف ساباتو دي سارنو عن هذا اللون الجديد “الرائج” في عرض أول له لـ “جوتشي”. في قصة قصيرة معاصرة، تجسد هذه المجموعة أحدث مسارات التعبير الأنثوي، مثلّثًا جاذبًا لهذا اللون ذو الظلال المتنوعة.

Image courtesy of Gucci

LOEWE

ملفوف بطريقة تصدى لأشكال “لوسيدا”، يؤكد هذا التصميم على هياكل المعادن في المكان، مما يجعله مثاليًا لحفلة مسائية حسية. جيه دبليو أندرسون، المشهور بتقديره للفنون والحرف، يقترب من تصاميمه في لويف بعين حادة نحو الشكل الثلاثي الأبعاد. علاوة على ذلك، بدأت مؤسسة لويف أيضًا مبادرة “جائزة الحرف”، بهدف التعرف على ودعم الحرفيين الدوليين من جميع الأعمار والجنسيات الذين يظهرون مهارات استثنائية في خلق أشياء ذات قيمة جمالية فائقة.

Image courtesy Loewe

DON TANANI

يمثل “دون تناني” التفوق في التصميم في مصر، ويجسد أعلى مستوى من التعبير بأشكال عضوية مصنوعة يدويًا. مستلهمًا من التصاميم المصرية القديمة، يتصور حياة حديثة متجذرة في التراث الثقافي. تأسست بشغف لتراث مصر الغني، تسعى “دون تناني” إلى تقديم جسور بين التقاليد والحداثة من خلال إبداعات فريدة ومبتكرة ومستدامة. في جوهرها يكمن امتنان عميق للتاريخ والفن والفلسفة المصرية. بقيادة الرائد الرؤيوي لينا العرابي، تهدف “دون تناني” إلى استكشاف وكشف الكنوز المخفية للتصميم المصري.

“The Maat Wings” console at Arab Design Now exhibition in Doha. Closed edition collection ‘Duality’ designed by the brilliant Lina Alorabi Studio. Image courtesy Don Tanani.
“Isfet” with contrasting curves. Image courtesy Don Tanani.

VITRA

تجعل التصميم النحتي لكرسي “فيترا” الجانبي المتأرجح منه قطعة مثيرة للإعجاب، بينما يستحضر كرسي البار المتأرجح جوهر الكراسي الأفريقية التقليدية. كجزء من سلسلة الأثاث “إيزي إيدجز” لفرانك جيهري عام 1972، يقدم كرسي الجانب المتأرجح أبعادًا جمالية جديدة للمادة اليومية من الورق المقوى. ليس فقط هذا الكرسي النحتي مريحًا بشكل لافت للنظر، ولكنه أيضًا قوي ومتين.

Vitra Wiggle Side Chair. Image courtesy Vitra

OMAR CHAKIL

الإبداعي الفرنسي-المصري-اللبناني عمر شاكيل يركز على الألباستر المصري الخام، الذي يشير إليه باسم “الألباستر الفرعوني”، مميزًا إياه عن أنواع أخرى من الرخام الأونيكس. باستخدام هذه المعدنية المصرية الرمزية، يخلق عمر أشكالًا معاصرة تعتبر جسورًا بين الماضي والحاضر، وبين الحرف والتصميم، وبين الدنيوي والروحاني، وبين الشرق والغرب. لقد أسهمت نهجه الابتكاري في جعله مطلوبًا بشدة في مصر ونيويورك وباريس والشرق الأوسط. وقد كشف مؤخرًا عن سلسلة من الطاولات المنحوتة يدويًا والإكسسوارات الشفافة.

بالإضافة إلى المعارض في “معرض الدوحة للتصميم 2024″، يُعرض عمل عمر شاكيل في “لاب أتيلييه” في القاهرة في “ممشى القاهرة”.

Omar Chakil`s Alabaster Design. Image courtesy Billy Doss

بالإضافة إلى المعارض في “معرض الدوحة للتصميم 2024″، يُعرض عمل عمر شاكيل في “لاب أتيلييه” في القاهرة في “ممشى القاهرة”.

Alabaster refined at Omar Chakil. Image courtesy Billy Doss

TSHAKI STUDIO

يُعرض أيضًا في “لاب أتيلييه” في القاهرة “استوديو تشاكي”، وهو استوديو متعدد التخصصات في الهندسة المعمارية والتصميم تأسسه الأخوات اللبنانية البولندية تيسا تارا السخ. يعمل الأخوات من البندقية وبيروت، حيث يمزجن بسلاسة بين خلفياتهن المزدوجة لصياغة تصاميم متناغمة ومتناغمة عبر مجموعة من الانضمامات الفنية. يمتد portFolio منهن من الهندسة المعمارية على نطاق صغير وتدخلات حضرية إلى التركيبات العامة، والتصميم الداخلي للتجاري والسكني، والأشياء الجمعية.

من خلال التعاون مع الإبداعيين من ثقافات متنوعة، يشجع استوديو تشاكي على حوار ديناميكي للتبادل الثقافي يعزز كل من الحرف والابتكار. نتائج تجاربهم الأخيرة مع مصنعي الزجاج البندقية أسفرت عن مجموعة رائعة من التشكيلات الفضائية، يتضاد فيها النفايات المعدنية مع الزجاج. تتيح لهم التسطيرات النصفية للصخور البركانية اختراق المادة الزجاجية-المعدنية الشفافة، مما يستحضر نصوص القطع المحفورة.

مستلهمين من التاريخ الغني لنحت الزجاج، من الآثار الفينيقية القديمة إلى المواقع الحديثة للإنتاج في مصر وسوريا، يصدى عمل الثنائي بالفيلانثروبيا والوعي الاجتماعي. تفاجئ معارضهم الجذابة في بيروت والبندقية وباريس ونيويورك وميلان ولندن ودبي جمهورهم حول العالم.

Murano Glass art at Tshaki Studio. Image courtesy Lorenzo Basadonna Scarpa
Murano Glass art with metal waste at Tshaki Studio. Image courtesy Lorenzo Basadonna Scarpa

ABRA CADABRA

مستلهمة من الكثبان الرملية غير المنتظمة، “أبراكادابرا”، العلامة المصرية التي أسستها ياسمين نادر، تجسد جوهر تحقيق التوازن مع الطبيعة مع التحدي في الوقت نفسه. تمزج خطهم “فوم” بين الأشكال الفنية القديمة والممارسات المتقدمة والأشكال الجريئة لإثارة الدهشة. في تطور دائم في التصميم والمنهجيات والرؤية، يسعى “أبراكادابرا” لإنشاء جمالية طبيعية وفريدة.

يُصور “أبراكادابرا” كمنصة لتجسيد وإلهام وتربية وتسريع إبداعات الآخرين، وقد ظهرت كواحدة من العلامات التجارية الخزفية المعاصرة الرائدة، مساهمة في الموجة الجديدة للمشهد الطهي.

“Sandstone” collection. Image courtesy Abra Cadabra.
“Foam”, inspired by irregular sanddunes. Image courtesy Abra Cadabra.

JIL SANDER

أضافت لوسي ولوك ماير لمساتهم الحرفية إلى “جيل ساندر” مع مقاربتهم الفنية للتصميم البسيط. تكمل الإكسسوارات التي صاغت بالأحجار الكريمة الطبيعية، المستوحاة من الطبيعة والتي صنعت بعناية باستخدام تقنيات يدوية خاصة، جوهر الرفاهية الحديثة.



“Woven Tote” Jil Sander

LORO PIANA

مستلهمة من الجيشا اليابانية، تجسد صنادل إيزومي الرفاهية البطيئة بلمسة يابانية. صُممت من أجود المواد بنهج مستدام، تركز “لورو بيانا” على إنشاء تصميمات دائمة تصدر بيانًا في عالم الموضة الفاخرة.



 

 

“Izumi” sandal Loro Piana

يشكل الإبداع والتصميم ميدانًا لا نهائيًا يؤثران فيما بينهما باستمرار على المستوى العالمي. بالنسبة للمسافرين المتحمسين، يصبح العالم لوحة مفتوحة. في المعارض والأماكن في جميع أنحاء العالم، تنتظر القطع الفريدة والملهمة لتكتشف وتقدر.

تعرف المزيد عن العلامات التجارية الفاخرة المصرية هنا

 

مشاركة المقالة

مقالات ذات صلة

اشترك في النشرة الإخبارية المجانية للحصول على دليلك لاتجاهات الموضة ونقاط الحوار الثقافية وأخبار المشاهير والنصائح الحصرية.