Search
Close this search box.

القصص وراء 100 عام من الصور الملكية المميزة

في المعرض الملكي في قصر باكنجهام

royal

التوجه إلى لندن قريبا؟ إذًا ينبغي أن يكون هذا المعرض ضمن قائمة الأشياء التي يجب مشاهدتها!

تم افتتاح معرض الصور الملكية: قرن من التصوير الفوتوغرافي يوم الجمعة الماضي 17 مايو في معرض الملك في قصر باكنجهام.

يرسم المعرض تطور التصوير الفوتوغرافي للصور الملكية منذ عشرينيات القرن الماضي وحتى يومنا هذا من خلال أكثر من 150 عنصرًا من المجموعة الملكية والأرشيف الملكي. الصور المعروضة في المعرض عبارة عن مطبوعات عتيقة – الأعمال الأصلية التي أنتجها المصور – ويتم عرض معظمها لأول مرة.

ومن بين الأعمال البارزة العديدة، صورة عائلية غير مرئية بمناسبة ولادة أربعة أطفال ملكيين؛ النسخة الشخصية للملكة الأم من صورة تتويج ابنتها؛ وأقدم نسخة فوتوغرافية ملونة باقية لأحد أفراد العائلة المالكة.

قال أليساندرو ناسيني، أمين معرض الصور الملكية: قرن من التصوير الفوتوغرافي، “تحتوي المجموعة الملكية على بعض الصور الأكثر ديمومة التي تم التقاطها على الإطلاق للعائلة المالكة، والتي التقطها أشهر مصوري الصور الشخصية في المائة عام الماضية – من دوروثي وايلدينج و سيسيل بيتون إلى آني ليبوفيتز وديفيد بيلي ورانكين. إلى جانب هذه المطبوعات القديمة الجميلة، والتي لا يمكن عرضها بشكل دائم لأسباب تتعلق بالحفظ، نحن متحمسون لمشاركة المراسلات الأرشيفية والبراهين التي لم يسبق لها مثيل والتي ستمنح الزائرين نظرة ثاقبة من وراء الكواليس حول عملية إنشاء مثل هذه الصور الملكية التي لا تُنسى .’

سيرى الزائرون أقدم نسخة مطبوعة من الصور الفوتوغرافية لأحد أفراد العائلة المالكة تم إنتاجها بالألوان. وتظهر الأميرة أليس، دوقة جلوستر (شقيقة زوجة الملك جورج السادس وإدوارد الثامن) في يوم زفافها. التقطت هذه الصورة في عام 1935 من قبل مدام ييفوند، رائدة التصوير الفوتوغرافي الملون وبطلة المصورات.

سيتم عرض الصور غير المنشورة التي التقطها سيسيل بيتون في زمن الحرب لأول مرة، مما يوضح كيف استخدم الملك جورج السادس والملكة إليزابيث التصوير الفوتوغرافي لإظهار الشعور بالاستقرار والأمل للأمة. تظهر صورة للزوجين الملكيين يتفقدان الأضرار الناجمة عن القنبلة في قصر باكنجهام في عام 1940، وهما يبتسمان بشكل مريح لبعضهما البعض وسط الحطام.

وإلى جانب الصور التي تحتفل بالمناسبات الرسمية، ستكون هناك صور تلتقط لحظات عائلية أكثر حميمية، بما في ذلك صورة لم يسبق لها مثيل لأربع أمهات ملكيات – الملكة إليزابيث الثانية، والأميرة مارجريت، والأميرة ألكسندرا، ودوقة كينت – يحملن أطفالهن حديثي الولادة.  وقد التقط هذه الصورة اللورد سنودون، زوج الأميرة مارجريت، كعربون شكر شخصي للسير جون بيل، طبيب التوليد الملكي الذي قام بتوليد جميع الأطفال الأربعة في غضون شهرين في عام 1964.

ستكون الصور التي تم التقاطها خلال جلسات الاحتفال بأعياد الميلاد الملكية عبر العقود من بين أبرز معالم المعرض، بما في ذلك ورقة اتصال لم يسبق رؤيتها من قبل نورمان باركنسون تظهر الملكة الراحلة والأميرة مارجريت وهما يضحكان ويتحدثان معًا خلال جلسة للاحتفال بعيد ميلاد والدتهما الثمانين.

سيشاهد الزائرون أيضًا صورة لا تُنسى لأميرة ويلز التي رسمها باولو روفرسي في عيد ميلادها الأربعين، والتي يحمل فيها فستان صاحبة السمو الملكي وشكلها تشابهًا بصريًا مذهلاً مع صورة عام 1864 لألكسندرا، أميرة ويلز، التي رسمها فرانز زافير وينترهالتر من المجموعة الملكية، والتي سوف يتعطل في مكان قريب.

أحدثت الابتكارات في التصوير الفوتوغرافي الملون والرقمي بين الثمانينيات والعشرينيات من القرن العشرين ثورة في هذا الوسط، مما أدى إلى إحساس جديد بالتجريب والمرح. وتشمل الأمثلة الجريئة والملونة المعروضة صورة بولي بورلاند لليوبيل الذهبي للملكة الراحلة على خلفية ذهبية لامعة؛ وصورة آندي وارهول لصاحبة الجلالة الراحلة عام 1985، والتي تم رشها بغبار الماس لجعلها تتألق في الضوء.

يقدم المعرض دليلًا مجانيًا متعدد الوسائط، ترويه السيدة جوانا لوملي، ويتضمن مساهمات من المصورين الملكيين هوجو بيرناند ورانكين وجون سوانيل.

يُقام معرض “الصور الملكية: قرن من التصوير الفوتوغرافي” في معرض The King’s Gallery بقصر باكنجهام، في الفترة من 17 مايو إلى 6 أكتوبر 2024.

مشاركة المقالة

مقالات ذات صلة

اشترك في النشرة الإخبارية المجانية للحصول على دليلك لاتجاهات الموضة ونقاط الحوار الثقافية وأخبار المشاهير والنصائح الحصرية.