Search
Close this search box.

إليكَ برجك لشهر فبراير

توقعات الأبراج لشهر فبراير 2024

برج الحمل

21 مارس – 20 أبريل

هناك علاقة رومانسية تلوح في الأفق مع أحد زملاء العمل؛ تبدأ هذه العلاقة كمجرد صداقة، كما هو الحال دائمًا؛ ويزداد الانجذاب بينكما كل يوم، وبحلول أوائل فبراير سيكون من المستحيل على أي منكما التوقف أو العودة إلى حيث كنتما من قبل. كل الدلائل تشير إلى أهمية هذه العلاقة لكليكما، والطريقة الوحيدة للمضي قدمًا هي التعمق فيها أكثر وأكثر ومعرفة إلى أين تقودكما.

 

برج الثور

21 أبريل – 21 مايو

أخيرًا تحصلين على ما كنت تهدفين إليه -لكن شخصًا آخر يصل إلى هناك قبلك بقليل-. هل يجعلك هذا تكون في المرتبة الثانية؟ نعم، ولكن بما أنكما ستمضيان قدمًا معًا، فهذا سيجعل فوزكما مشتركًا بشكل ما. ويعتمد إعجابك بهذا الترتيب على مدى إعجابك بالشخص الآخر، ولكن مهما كان الأمر فهي خطوة للأمام، وسيكون هناك المزيد في المستقبل، لذا ابحثي عن فرص جديدة.

 

برج الجوزاء

22 مايو – 21 يونيو

قد يجعل سيل من الأفكار الجديدة كل معتقداتك وقيمك السابقة تبدو لك خاطئة وعتيقة الطراز. هل أنت معرضة لخطر التخلف عن الرَكب؟ لا تقلقي، فأنتِ ما زلت متقدمة كثيرًا على أي شخص آخر، هذه الاكتشافات غير المتوقعة هي مجرد موجات يرسلها بلوتو لتغييرك ومنحك منظورًا مختلفًا. لا حاجة لإجراء أي تغييرات كبيرة؛ فبعض التعديلات الصغيرة ستكون كافية لإبقائك مطلعة على آخر المستجدات.

 

برج السرطان

22 يونيو – 22 يوليو

هل أنتِ في حقيقة الأمر تتجهين نحو الصعود كما تتخيلين؟ أم أنك ببساطة تسيرين دون الوصول إلى أي مكان؟ قد تُظهِر لك نهاية شهر يناير حقيقة وضعك الحالي، ولكن قد لا يعجبك ما سوف ترينه. تحتاجين إلى بذل المزيد من الجهد؛ ولحسن الحظ، سيساعدك القمر الجديد لهذا الشهر على القيام بذلك كما ينبغي. هناك العديد من الطرق التي تؤدي إلى المكان الذي تريدينه، لذلك إذا كان الطريق الذي تسلكينه غير مُجدي، فاختاري مسارًا مختلفًا.

 

برج الأسد

23 يوليو – 22 أغسطس

هل ثورة غضب عارمة تعني بداية النهاية لعلاقة حب؟ ليس بالضرورة؛ نعم، فربما تكون تعبيرًا عن إحباطك من الوضع الحالي، ولكنها تبين لكِ أيضًا مدى أهمية العلاقة بالنسبة لك، ومقدار رأس المال العاطفي الذي استثمرته فيها، ومدى رغبتك في إنقاذها وجعلها أفضل. هذه فرصة لإعادة وضع القواعد والبدء من جديد، لذا انتهزي هذه الفرصة.

 

برج العذراء

23 أغسطس – 22 سبتمبر

مفاجأة غير متوقعة في بداية شهر فبراير تشبه التعثر على عتبة الباب وأنت تدخلين منزل شخص ما؛ يكون الأمر مؤلمًا عند حدوثه، ولكن سرعان ما يتم نسيانه. ربما تحاولين التقدم بسرعة كبيرة، معتقدة أنه يمكنك النجاح في مشروع جديد على الفور! لا، فالمشروع أكثر تعقيدًا من ذلك، وسيستغرق الأمر وقتًا لتعلم مهارات جديدة، إذا كان هذا الخطأ الصغير يبطيء من سرعتك بعض الشيء، فقد يكون هذا شيئًا جيدًا.

 

برج الميزان

23 سبتمبر – 22 أكتوبر

لقد عرفتما بعضكما البعض لفترة طويلة، وتقاربتما كثيرًا في الصيف الماضي؛ والآن بعد ستة أشهر، تصبحان معًا أخيرًا. اللحظات الجميلة التي تأتي مبكرًا في العلاقة ليست مطلوبة، ولأنكما تجاوزتما هذه المرحلة بالفعل؛ ستكون علاقتكما عميقة وجادة منذ اللحظة التي تقولين فيها نعم، ولكن سيصعب الخروج منها إذا ساءت الأمور بينكما؛ لكن هذه مخاطرة يسعدك القيام بها.

 

برج العقرب

23 أكتوبر – 22 نوفمبر

عندما تحاولين إفساح بعض المساحة في حياتك لبداية جديدة، تكون هناك دائمًا بعض آثار الماضي، أشياء تأخذينها إلى المستقبل حتى لو لم تكوني تريدين ذلك؛ لكن ليس هذه المرة. ما تقدمه لك الكواكب الآن هو بداية جديدة حقيقية، نظيفة تمامًا، خالية من كل ما حدث من قبل. وهذا أكثر من مجرد فصل جديد؛ إنه كتاب مختلف تمامًا. إذن، ماذا ستكتبين في الصفحة الأولى؟

 

برج القوس

23 نوفمبر – 21 ديسمبر

عندما يُطلب منك القيام بمهمة جديدة، فإن طبيعتك المتحمسة والتي تعشق مساعدة الآخرين تدفعك بشكل تلقائي إلى قبولها على الفور. لكن هل تعرفين أي شيء عن المهمة التي تطوعت للقيام بها لتوك؟ ستكتشفين أن الأمر أكثر صعوبة مما كنت تتوقعين، وستشعرين بقيود كثير مفروضة عليك، مع عدم وجود مجال للابتكار. بل وهناك أيضًا موعد نهائي لإنجازها؛ هل يمكنك القيام بما هو متوقع منك؟ نعم، ولكن ليس بالقدر المطلوب.

 

برج الجدي

22 ديسمبر – 20 يناير

عندما تريدين إجراء تغييرات في حياتك، عليك أن تجتازي بعض العقبات. بعض هذه العقبات حقيقي وواضح، لكن البعض الآخر غير ملموس، مثل الجمود والخمول الذي يسعى للاحتفاظ بالأشياء كما هي، أو الجهد اللازم للسباحة ضد التيار السائد. هذا الشهر، ستؤدي حركة محاذاة نادرة للكواكب، لبضعة أسابيع فقط، إلى التغلب على تلك العقبات وجعل جميع التغييرات سهلة للغاية. استغلي هذا بينما يمكنك ذلك.

 

برج الدلو

21 يناير – 19 فبراير

بعد سنوات من الاضطرار إلى قبول ما يُمنَح لك، ستشعرين بشعور غريب عندما يكون لديك الخيار؛ وستشعرين بشعور أغرب عندما تجدين أن كل ما تختارينه يحدث بالفعل، وعلى الفور. هناك ستة كواكب في برجك هذا الشهر جاهزة للعمل لمصلحتك؛ لكن عليك أن تعرفي الاتجاه والغرض، بحيث يتبع سير الأحداث قراراتك. ابقي في المقدمة، وسيكون كل شيء على ما يرام.

 

برج الحوت

20 فبراير – 20 مارس

تشهد الكواكب ما يشبه أوكازيون نهاية الموسم، قبل بعض التغييرات الكبيرة التي ستحدث في غضون بضعة أشهر. هذا هو الوقت المناسب للقيام ببعض الأشياء التي دائمًا ما كنت تقولين أنك ستفعلينها -بينما لا يزال بإمكانك ذلك – على الرغم من أنك في حقيقة الأمر تقومين فقط بوضع علامات في قائمة طموحاتك، لتقولي أنك ذهبتِ إلى ذلك المكان أو أنك قمتِ بهذا الأمر. طالما أنك تدركين ذلك، وترين تلك الأشياء كتوديع للماضي، وليس كجزء من مستقبلك، فلا بأس بذلك.

مشاركة المقالة

مقالات ذات صلة

اشترك في النشرة الإخبارية المجانية للحصول على دليلك لاتجاهات الموضة ونقاط الحوار الثقافية وأخبار المشاهير والنصائح الحصرية.